-->

متابعة

نواسخ المبتدأ والخبر ( 3 ) ، الأحرف المشبهة بـ ( ليس )

نواسخ المبتدأ والخبر ( 3 )

الأحرف المشبهة بـ ( ليس )

هناك أحرف تعمل عمل ليس ، وهي أحرف نافية ،  فترفع المبتدأ ويسمى اسمها ، وتنصب الخبر ويسمى اسمها ، وعددها أربعة أحرف فقط وليست أفعالا بل هي حروف وهي : ( ما ) الحجازية ، لا ، لات ، إن  .
https://www.mr-alihamoud.com/2020/07/3.html

أولا :  ( ما ) الحجازية :

سميت  ( ما ) الحجازية  بذلك نسبة لأهل الحجاز ؛ لأنهم الذين يعملونها عمل ليس .مثل قوله تعالى : " ماهذا بشرا " .
شروط  عمل ( ما ) الحجازية  لتعمل ليس خمسة شروط هي :
1- ألا يزاد بعدها ( إنْ ) ، وإلا فلا تعمل . فغير العاملة مثل : ما إنْ عمرو لاعبٌ ، والعاملة مثل  : ما عمرو لاعبًا .
2- ألا ينتقض نفيها بإلا ، وإلا فلا تعمل . فغير العاملة مثل : ما أحمد إلا مسافر ، والعاملة مثل  : ما أحمد مسافرًا .
3- ألا يتقدم خبرها على اسمها ، وإلا فلا تعمل . فغير العاملة مثل : ما مسافرإلاأحمد   ، والعاملة مثل  : ما أحمد مسافرًا .
4- ألا يتقدم معمول الخبر على اسمها ، وإلا فلا تعمل .فغير العاملة مثل : ما طعامك عمرو آكل ، والعاملة مثل  : ما عمرو آكل طعامك  .
5- ألا يبدل من خبرها موجب ، وإلا فلا تعمل .فغير العاملة مثل : ما  عمرو بشيءٍ إلا شيءٌ لايعبأ به ، والعاملة مثل : ما عمرو شيئًا . فشيء مجرورة لفظا مرفوعة محلا على أنها خبر المبتدأ .

ولقد أجاز بعض النحاة عملها بلا شروط .

ثانيا : ( لا )  النافية :

ولـ ( لا ) النافية خمسة شروط لتعمل عمل ليس هي :
1- ألا تكون لنفي الجنس ، وإلا عملت عمل ( إنْ ) ، مثل : لا رجل في الدار .
2- ألا يتقدم معمول الخبر على اسمها :وإلا لاتعمل . مثل : لا عندك رجل مقيم ولا امرأة .
3- أن يكون الاسم والخبر نكرتين ، فإن كان أحدهما معرفة لا تعمل . مثل : لا أنت صغير ولا عمرو .
4- ألا يتقدم خبرها على اسمها ، وإلا فلا تعمل . مثل : لا قائم رجل .
5- ألا ينتقض نفيها بإلا ، وإلا فلا تعمل . مثل : لا رجل إلا أفضل من عمرو .

ومما سبق يتضح تشابه معظم شروط عمل ( ما ) الحجازية ، و شروط عمل ( لا ) النافية    .

ثالثا : ( لات ) ، هي ( لا ) النافية نفسها وزيدت عليها تاء التأنيث المفتوحة : 

 شروط عمل ( لات ) هي نفس شروط عمل ( لا ) النافية ، بالإضافة إلى شرط آخر وهو :
1- أنها لاتعمل إلا في أسماء الزمان ، مثل : الحين والساعة .
2- لابد من حذف أحد معموليها ، ويكثر حذف اسمها .
مثل قوله تعالى : " ولات حينَ مناصٍ " ، أي ولات الحينُ حينَ مناص .

تنويه هام :

يرى الأخفش أنها لاتعمل نهائيا ، وتعرب " الحين " منصوبة لفعل محذوف تقديره أرى ، أي : ولات أرى حينَ مناص .
وإذا رُفعت  ؛ فإنها ترفع على الابتداء ، وخبره محذوف ، أي : " لات حينُ مناصٍ كائنٌ لهم  " .

رابعا : ( إنْ ) حرف نفي  : 

بعض النحويين أهمل ( إنْ ) حرف النفي  فلا يعمل ، وبعضهم جعله عاملا ، وشروط عمل ( إنْ ) هي نفس شروط عمل ( لا ) النافية ، ما عدا :شرط تنكير الاسم والخبر ، مثل : إنْ رجل مسافرًا    ،   وإنْ عمرو مسافرًا .

انتهى .   


تمت بحمد الله تعالى
إن أعجبتكم المدونة واستفدتم منها فلا تبخل علينا بنشرها ومشاركتها مع أصدقائك لتعم الفائدة .
Mr Hamoud

Mr Hamoud
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع Mr Hamoud .

جديد قسم : قواعد نحوية

إرسال تعليق